الرئيسية / الاسئله الشائعه / جراحة زراعة الشعر و الأسئلة الشائعة
جراحة زراعة الشعر و الأسئلة الشائعة
جراحة زراعة الشعر و الأسئلة الشائعة

جراحة زراعة الشعر و الأسئلة الشائعة

ما هي جراحة زراعة الشعر؟ زراعة الشعر هي إجراء جراحي يستخدم لعلاج تساقط الشعر بشكل دائم. و يتضمن أخذ عينات الشعر من منطقة سليمة في فروة الرأس تسمى “المنطقة المانحة”. و زراعتها في المناطق التي تعاني الصلع في فروة الرأس ، تسمى ” المنطقة المستقبلة”.
عادةً ما يكون موقع الجهة المانحة هو الجانب السفلي من الرأس بينما يكون موقع المنطقة المستقبلة عادةً في الجزء العلوي أو الأمامي من الرأس. يتم إجراء العملية في غرفة طبية تحت التخدير الموضعي.

هل جراحة زراعة الشعر علاج للصلع؟

لا. جراحة زراعة الشعر تضمن تغطية فروة الرأس التي تعاني من الصلع باستخدام تقنيات زراعة الشعر ، لكنه لا يحميك من تساقط الشعر إذا لم تتبع النصائح المتعلقة بتساقط الشعر .

من هم الأشخاص الذين تناسبهم جراحة زراعة الشعر؟

يُعتبر الشخص مرشحًا جيدًا لجراحة زراعة الشعر إذا كانت لديه كمية كافية من المناطق في فروة الرأس تحتوي على الشعر السليم ، وهو ما يكفي لتغطية المنطقة التي تعاني بالفعل من تساقط الشعر ، وأي مناطق قد يحتمل أن تفقد الشعر في المستقبل.
عادةً ما يكون المرضى الذين تزيد أعمارهم عن ثلاثين عامًا هم أفضل المرشحين لإجراء عملية زراعة الشعر لأن لديهم  مساحة ملحوظة تعاني من الصلع مقارنةً بالمرضى الأصغر سنًا.

مرشحين آخرين لجراحة زراعة الشعر:

1. النساء اللائي يعانين من أنماط الصلع النادرة وتساقط الشعر الشديد

2. الرجال الذين يعانون من تساقط الشعر المعروف باسم الصلع الذكوري.
3. أي شخص يعاني من تساقط الشعر بعد إجراء عملية الجراحية، مثل عملية شد الوجه ؛
4. أي شخص تعرض لتساقط الشعر الناتج عن الحروق أو أي أمر مشابه
5. الرجال والنساء الذين يرغبون بتغيير شكل الشعر.

جراحة زراعة الشعر ليست خيارًا جيدًا لـ:

1. الأشخاص الذين يفقدون الشعر أثناء استخدام بعض الأدوية والعلاج مثل العلاج الكيميائي ؛
2. الأشخاص الذين يعانون من ندبات سميكة وأحيانًا ليفية بعد الجراحة
3. الأشخاص الذين ليس لديهم ما يكفي من مساحة المنطقة المانحة للشعر
4. الأشخاص الذين يعانون من تساقط الشعر على نطاق واسع في جميع أنحاء فروة الرأس ، وخاصة النساء.

هل جراحة زراعة الشعر تستحق كل هذا العناء؟

هناك العديد من علاجات تساقط الشعر التي تم تطويرها على مر السنين ولكنها لا توفر حل دائم وطبيعي. يلجأ الكثير من المرضى إلى جراحة زراعة الشعر لأنها تقدم نتائج أفضل مقارنة بالعلاجات الأخرى.

وفقاً لنتائج دراسة نشرت في المكتبة الوطنية للطب، فإن عمليات زراعة الشعر تقدم فوائد جمالية كبيرة لكل من الرجال والنساء. وقد أدى التحسن في التكنولوجيا إلى تحسين أساليب زراعة الشعر .

تشمل المزايا الأخرى لجراحة زراعة الشعر ما يلي:

جراحة زراعة الشعر نفسها غير مؤلمة ولا تتطلب سوى تخدير موضعي. عمومًا الانزعاج الذي تعاني منه بسبب العملية مقبولًا ومن المحتمل أن تتم معالجته في العيادة نفسها.
يحصل المرضى على مظهر يجعلهم يشعرون بثقة أكبر بالنفس.
تحقيق النتائج يتم بشكل أسرع وأكثر أمانًا وذلك بفضل تقدم التكنولوجيا اليوم.

هناك بعض القضايا الهامة عند إجراء جراحة زراعة الشعر:

كن واقعياً من غير المرجح أن تمنحك جراحة زراعة الشعر ذلك الشعر الكثيف، خاصةً إذا لم يكن لديك بالأساس شعراً كثيفاً. تعتمد النتائج عمومًا على سماكة وكثافة الشعر المتبقي. و هناك تقارير عن محاولات زراعة فاشلة في جميع أنحاء العالم. في بعض الأحيان ، يجب إجراء العملية الجراحية ثلاث مرات قبل الوصول للنتيجة المرضية.

التكلفة – تعتمد تكاليف زراعة الشعر على التقنية المستخدمة ومدى تساقط الشعر وسمعة الطبيب وخبرته من بين عوامل أخرى. إن جراحة زراعة الشعر الناتج عن الحروق أو الصدمات يعتبر علاجًا ترميميًا وقد يكون مؤهلاً للحصول على الدعم المالي.

الأدوية – يُنصح بإخبار طبيبك عن أي دواء تتناوله بانتظام أو استخدمته مؤخرًا ، بما في ذلك المكملات الغذائية التي يتم تناولها بدون وصفة طبية مثل الفيتامينات.

لا تتوقع نتائج فورية – يمكن أن يستغرق الشعر  ما يصل إلى 9 أشهر قبل أن تظهر الجذور ويبدأ بالنمو.

قد تواجه بعض المضاعفات / الآثار الجانبية بعد خضوعك لجراحة زراعة الشعر. بالإضافة إلى ذلك ، هناك بعض العادات التي ثبت أنها تزيد من خطر حدوث مضاعفات ، وخاصة التدخين.

بعد جراحة زراعة الشعر، قد تخضع للعلاج الطبي المستمر لفترة معينة من الزمن.

شاهد أيضاً

سبعة أمور مهمة تحتاج معرفتها عن الشعر

لماذا يتحول لون الشعر إلى اللون الرمادي ، وما الذي يمكنك فعله لإبطاء العملية؟ الخلايا …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

× كيف يمكننا مساعدتك