الرئيسية / الاسئله الشائعه / كل ما تود معرفته عن زراعة الشعر و معالجة الصلع

كل ما تود معرفته عن زراعة الشعر و معالجة الصلع

 

الصحة والشباب، أمران مهمان نسعى للحفاظ عليهما أو حتى استعادتهما. زراعة الشعر واحدة من أهم تلك المظاهر التي نشهد تزايدها في الفترة الأخيرة للحفاظ على مظهرٍ أكثر شباباً و التخلص من المشاكل التي تقف عائقاً أمام هذا الهدف. لذا إن كنت تعاني حقاً من الشعر الخفيف أو الصلع فقد يكون إجراء زراعة الشعر وسيلة لك للشعور بثقة أكبر في مظهرك. لكن تحدث أولاً مع طبيبك حول ما يمكن توقعه. و سنتحدث هنا باستفاضة عن الجوانب التي تهمك في عملية زراعة الشعر سواء الطرق، النتائج ووقت الاستشفاء و المخاطر.

ما هي زراعة الشعر؟

زراعة الشعر هي نوع من الجراحة يتم خلالها نقل الشعر لفروة الرأس لملء المناطق ذات الشعر الخفيف أو التي تعاني من الصلع. بدأت تلك العملية بالظهور منذ الخمسينيات في الولايات المتحدة الأمريكية بين الأطباء. لكن تقنيات زراعة الشعر تغيرت الآن و خاصة في السنوات الأخيرة.

طرق زراعة الشعر و معالجة الصلع:

أولاً ، يقوم الجراح بتنظيف فروة رأسك ويحقن الدواء لتخدير مؤخرة الرأس. سيختار طبيبك إحدى الطريقتين لعملية زراعة الشعر: الأولى تسمى (FUSS) أو الثانية استخراج الوحدات البصيلية (FUE).

بالنسبة للنوع الأول (FUSS) يقوم الجراح بإزالة من 6 إلى 10 بوصات من منطقة الجلد التي تحتوي على شعر لزرعها في المناطق الأخرى. يخيط الطبيب المنطقة التي تم أخذ البوصات منها و تغطى فوراً بالشعر المتواجد أساساً في المناطق التي لا تعاني من الصلع. يتم تقسيم البوصات إلى 500 – 2000 قطعة صغيرة لزراعتها في المناطق التي تعاني الصلع أو ضعف نمو الشعر.

 

كل ما تود معرفته عن زراعة الشعر

 

بالنسبة للنوع الثاني (FUE) أو استخراج الوحدات البصيلية: يقوم فريق الجراحة بحلاقة الجزء الخلفي من فروة رأسك. بعد ذلك، يقوم الطبيب بإزالة بصيلات الشعر. جدير بالذكر أن هذه الطريقة لا تترك آثاراً. و نفس الخطوات المتبعة في النوع الأول، ينظف الجراح ويخدر المنطقة التي ستتم فيها زراعة الشعر أو التي تعاني من الصلع، ويحدث ثقوبًا أو شقوقًا بمشرط أو إبرة لزراعة الشعر. ستستغرق العملية من 4 إلى 8 ساعات. قد تحتاج إلى إجراء آخر في وقت لاحق إذا كنت لا تزال تعاني من تساقط الشعر أو رغبتك في الحصول على شعر كثيف.

كل ما تود معرفته عن زراعة الشعر

 

اقرأ أيضاً: تقنية الشريحة (FUT) لزراعة الشعر «مركز هير دار»

النتائج ووقت الاستشفاء من زراعة الشعر

بعد جراحة زراعة الشعر في المناطق التي تعاني من الصلع، قد تكون فروة رأسك حساسة و شديدة النعومة. قد تحتاج إلى تناول المسكنات لعدة أيام. ويجب وضع الضمادات على فروة رأسك ليوم أو يومين على الأقل. قد يصف لك الطبيب أيضًا مضادًا حيويًا أو عقارًا مضادًا للالتهابات لتتناوله لعدة أيام. معظم الناس قادرون على العودة إلى العمل و ممارسة حياتهم بشكل طبيعي بعد يومين إلى 5 أيام من العملية.
في غضون أسبوعين إلى ثلاثة أسابيع بعد الجراحة ، سيسقط الشعر المزروع ، لكن يجب أن تبدأ في ملاحظة نمو جديد و حل مشكلة الصلع في غضون بضعة أشهر. معظم الناس يلحظون  60 ٪ من نمو الشعر الجديد بعد 6 إلى 9 أشهر. يصف بعض الجراحين عقار مينوكسيديل (روغين) لتحسين النمو بعد زراعة الشعر.

المخاطر وتكاليف زراعة الشعر

يعتمد سعر زراعة الشعر و معالجة الصلع إلى حد كبير على مقدار الشعر الذي تنقله ، لكنه يتراوح بشكل عام من 4000 دولار إلى 15000 دولار.
كما هو الحال مع أي نوع من الجراحة، فإن زراعة الشعر أو معالجة الصلع تكتنفها بعض المخاطر ، بما في ذلك النزيف. و في الوقت الذي يبدأ فيه الشعر الجديد بالنمو، يعاني بعض الأشخاص من التهاب في بصيلات الشعر يسمى التهاب الجريبات. يمكن للمضادات الحيوية و الكمادات تخفيف المشكلة.
تحدث مع طبيبك حول أي مخاطر حول زراعة الشعر ومقدار التحسن الذي من المحتمل أن تحصل عليه من الجراحة. يمكنه مساعدتك في تقرير ما إذا كانت زراعة الشعر خيارًا جيدًا لك أم لا.

 

شاهد أيضاً

سبعة أمور مهمة تحتاج معرفتها عن الشعر

لماذا يتحول لون الشعر إلى اللون الرمادي ، وما الذي يمكنك فعله لإبطاء العملية؟ الخلايا …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

× كيف يمكننا مساعدتك